19
يوليو

كيف تعيد بناء العلامة التجارية بنجاح؟

كيف تعيد بناء العلامة التجارية(re-branding) بنجاح؟

أحيانا تسعى الشركات لإعادة بناء علامتها التجارية، والعلامة التجارية تمثل جزء كبير من هوية الشركة، ورمز للمنتج أو الخدمة التي تقدمها، لذا تسعى أي شركة لإنشاء علامة تجارية مميزة، وبناء تلك العلامة بأساليب مميزة تنجح في جذب أكبر عدد من العملاء المستهدفين، والعلامة التجارية المميزة يجب أن توصل رسالة قوية عن المنتج أو الخدمة للعملاء المستهدفين، وتحاول ربطهم بذلك المنتج وتحفزهم أيضا على الشراء.

أسباب إعادة بناء العلامة التجارية:-

هناك أسباب عديدة تجعل الشركات تعيد بناء علامتها التجارية، ومنها:
1- اختصار الإسم: تقوم بعض الشركات بإعادة بناء العلامة التجارية من أجل اختصار الإسم أو الإكتفاء بالأحرف الأولى منه فقط.
2- تضطر بعض الشركات لإعلادة بناء علامتها التجارية في حالة استحواذ شركة على شركة أخرى أو على منتج أو خدمة معينة، أو في حالة الدمج بين أكثر من شركة.
3- إلغاء الارتباطات السلبية المرتبطة بالشركة كحدوث كارثة أو أزمة إدارية، أو من أجل تخطي أي ارتباطات سيئة للإسم، فيمكن أن يشير الإسم لمعنى سيء في بلد ما.
4- التوسع واقتحام أسواق جديدة: بعض الشركات تلجأ لإعادة بناء علامتها التجارية بعد دخولها مجالات جديدة، أو تنويع المنتجات أو الخدمات التي تقدمها.
5- التجديد والتحديث: بعض الشركات تلجأ لإعادة بناء علامتها التجارية رغبة في تحديث وتجديد شعارها أو اللوجو الخاص بها وخاصة إذا مر عليه فترة زمنية طويلة، أو لصناعة صورة بصرية احترافية مميزة للشركة.

أمثلة لشركات أعادت بناء علامتها التجارية :-

1- منصة الخدمات المنزلية Movesouq غيرت علامتها التجارية لتصبح Servicemarket
2- بعد استحواذ شركة أورانج الفرنسية على 99% من أسهم موبينيل، قامت شركة أورانج بتغيير اسم شركة موبينيل وتحويل العلامة التجارية إلى أورانج.
3- شركة جوجل كان اسمها BackRub وغيرته لجوجل عام 1998
4- شركة LG كان اسمها Lucky Goldstar وغيرته عام 1995
5- Best Buy كان اسمها Sound of Music وغيرته عام 1983
6- Blackberry كان اسمها Research in Motion وغيرته عام 2013
7- Nike كان اسمها Blue Ribbon Sports “رياضات الشريط الأزرق” وغيرته عام 1971
8- غير مطعم “أي هوب” شعاره بإضافة وجه مبتسم، وبعد تغيير الشعار بشهرين، سجل المطعم أقوى مبيعات له في الربع الثاني خلال أكثر من 10 سنوات.
9- غيرت مجموعة فنادق “ريتز كارلتون” شعارها ليظهر بصورة أكبر في سوق الفنادق الراقية.
10- قامت “جوجل فنتشرز” وهي شركة الاستثمارات التابعة لـ”جوجل” بتغيير علامتها التجارية إلى “GV” في عام 2015، كما غيرت شعارها ليتناسب مع تغيير العلامة.
11- خلقت قناة “سبايك” للتلفاز التابعة لـ”فياكوم” الأمريكية شعارا جديدا لجذب قطاع عريض من الجمهور.
12- قامت شركة نوكيا بالإستحواذ على شركة Withings منذ فترة، وأعلنت الشركة الفنلندية في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2017 الذي أقيم في شهر فبراير الماضي أنها ستعيد تسمية أجهزة Withings الصحية الذكية بعلامتها التجارية الخاصة.
13- سلسلة محلات صب واي، كان اسمها الأصلي Pete’s Super Submarines وأصبحت تختلط على السكان باسم محل بيتزا مشابه، فتم تغيير الإسم وبالتالي تغيير الشعار.
14- تم دمج شركة أودي للسيارات مع ثلاث شركات أخرى في شركة واحدة عام 1932، وتم تعميم اسم أودي على الشركة.
15- شركة النفط البريطانية British Petroleum لجأت لتغيير اسمها بعد عاصفة النفط التي تعرضت لها بسبب انخفاض مقاييس الأمان، وتم تسمية الشعار باسم إله الشمس الإغريقي، للتعبير عن أنواع الطاقة المختلفة في الطبيعة، وتم تغيير اسم الشركة لـ Beyond Petroleum
16- في سبتمبر 2016، أعلنت خدمة سناب شات عن تغيير علامتها التجارية إلى Snap Inc وبررت ذلك برغبتها فى ألا تظل معروفة بأنها مجرد تطبيق للتواصل الإجتماعى، وأعادت وصف بنفسها بأنها شركة كاميرات، فى محاولة منها لتوسيع نطاق عملها.
17- هناك أخبار تفيد بأن شركة ياهو تعتزم تغيير اسمها إلى Altaba بعد ان تتم صفقة استحواذ فيريزون على أعمال ياهو، وقد قامت الشركة بتغيير اسمها لياهو عام 1994 بعد ان كان اسمها الأصلي Jerry’s Guide to the World wide Web دليل جيري لشبكة الإنترنت.

خطوات لإعادة بناء العلامة التجارية بنجاح:-

1- إعادة بناء العلامة التجارية يحتاج إلى تخطيط جيد، ويتطلب إطلاق حملات تسويقية وإعلانية تتضمن الاسم والشعار واللوجو الجديد وأيضا الألوان بما يلائم المنتج أو الخدمة، وكذلك السبب الذي تم إعادة بناء العلامة التجارية لأجله.
2- يجب انشاء صفحات على مواقع التواصل الإجتماعي بالإسم واللوجو الجديد، وكذلك حسابات البريد الإلكتروني، ولكن إذا كانت لديك قاعدة كبيرة من المعجبين، سيكون عليك فقط تغيير أسماء الصفحات بدلا من إنشاء صفحات جديدة.
3- احرص على تجديد موقعك الإلكتروني ومدونتك، وتحديث الصور وتضمينها شعارك الجديد، ودقق في كل منشور مع مراعاة استبدال أي اشارة إلى علامتك التجارية القديمة بعلامتك الجديدة.
4- إذا كان لديك تطبيق، احرص على تحديثه.
5- احرص على إبلاغ عملاءك بعلامتك الجديدة من خلال الرسائل القصيرة أو البريد الإلكتروني أو مواقع التواصل أو حتى الإتصالات الهاتفية، ويمكنك أيضا استطلاع رأيهم حول تغيير العلامة التجارية قبل قيامك بذلك، واحرص ايضا على إبلاغ المنافسين والمستثمرين.
6- عليك توخي الحذر قبل بناء علامة تجارية جديدة، واحرص على دراسة الأمر والتخطيط له جيدا، فبعض الشركات خسرت عدد من عملاءها وانخفضت أرباحها بعد تغيير علامتها التجارية، مثل شركة gap لصناعة الملابس والإكسسوارات في أمريكا، والتي قامت بتغيير الشعار الخاص بها مما أزعج عملاءها الذين أعربوا عن ذلك عبر مواقع التواصل الإجتماعي، لذا قامت الشركة بالرجوع للشعار القديم بعد 6 أيام فقط من اطلاق الشعار الجديد.
7- تذكر أن إعادة بناء العلامة التجارية ليس تغيير اسم أو شعار أو لوجو فحسب، بل يتطلب تغيير الصورة الذهنية للشركة لدى العميل للأفضل.

مقالات مقترحة:-

التسويق الالكتروني

الخطة التسويقية 

التسويق بالمحتوى